موقع الاستاذ ايهاب الاسلامى.
مرحبا بك زائرنا الحبيب
مرحبا بك فى اعلام واقلام
مرحبا بك معنا فردا عزيزا علينا
نمنحك عند التسجيل العضو المميز
كما يمكنك الكتابة والتعليق فى بعض الفئات دون تسجيل
ونتمنى لكم مشاهدة ممتعة معنا
نسالكم الدعاء
اخوكم ايهاب متولى

موقع الاستاذ ايهاب الاسلامى.

وفق الكتاب والسنة وما اتفقت عليه الامة
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولتلاوات الاشبالمنتدى حياتى ملك ربى
http://ehabmtwale.forumegypt.net/ لا تنسى ذكر الله
هــــــــــــــلا و غــــــــــــــلا فيك معانا في منتدانا.. بين اخوانك واخواتك الأعضاء ونبارك لأنفسنا أولاً ولك ثانياً بزوغ نجمك وإنضمامك لركب هذه القافلة الغالية علينا نتمنى لك طيب الإقامة وقضاء وقت مُمتع ولحظات سعيدة بصحبتنا .. بإذن الله في إنتظار ما يفيض به قلمك من جديد ومفيد .. لك مني أرق تحية مع خالص تحياتى موقع الاستاذ ايهاب الاسلامى.

شاطر | 
 

  معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايهاب متولى
مؤسس الموقع
مؤسس الموقع
avatar

عدد المساهمات : 1578
نقاط : 3229
تاريخ التسجيل : 10/01/2011
العمر : 39

مُساهمةموضوع: معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي   2011-08-22, 20:12




معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي
بحث تاريخي

سهيل إبراهيم عيساوي

تقديم
الشاعر صالح أحمد و الشاعر صالح الزيادنة






















كانون ثاني 2008م محرم 1429 هـ
معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي
بقلم
سهيل إبراهيم عيساوي

קרבות מכריעים בתולדות האסלאם
מאת
סוהיל אבראהים עיסאוי

Decisive battles in Islamic history

Written by :
Isawi sohel
















©
حقوق الطبع محفوظة للمؤلف

الإهداء

إلى قادة المسلمين في أخطر المعارك
وساماً على صدر التاريخ المبتسم
يطوون العالم تحت ظلال السيوف
ورسالة تنير عتمة الليل ووحشة الدرب
إلى جندي مجهول سقط عن صهوة حصانه في معارك الفتح الإسلامي
في بلاد الهند والسند والروم والفرس والأندلس وبلاد الغال
ليمتطي صهوة التاريخ
ويسجل هنا كانت صقور الإسلام
وراية خفاقة يتنفس العدل والفقراء تحتها الصعداء
إلى كل من يبحث عن الحقيقة الكاملة
بين أكداس الأساطير والخرافات والأوهام
إلى عشاق التاريخ
















































الباب الأول
مقتطفات شعرية
 إذا غامرت في شرفٍ مَروُم ٍ فـــــلا تقنعْ بما دُوَّنَ النـُّـجوم
فطعمُ الموتِ في أمر ٍ حقير ٍ كطعم ِ الموت في أمر ٍ عظيم
أبو الطيب المتنبي
 أنا لا أموت وفي دمنة مهجتي أملٌ يعوم
لا النورُ يُفرقُه ولا شفق المساءِ ولا الغيوم
مراد ميخائيل
 ومن الفتى الجبار تحت شراعها
متربصاً بالموج والأنواء
يعلي بقبضته حمائل سيفه
ويضم تحت الليل فضل رداء
وينيل ضوء النجم عالي جبهة
ضمن وسم إفريقية السمراء

علي محمود طه
من قصيدة "طارق بن زياد"
 إني أرى نور الرسالة من جديد قادماً
وسنابك جند الأشاوس في الطريق إلى الغدر
بشرى لنا أحفاد أحمد ألف بشرى ومرحبا
تالله إن سِرنا بدربه كالأوائل من بنا...
أسس الهداية والصراط المستقيم لأنجلى
ظلم الأعادي والليالي الكالحات مع البلى...
غسان الحاج يحيى
من ديوان "ثورة حجر" 1990.
 أحد .... أحد
مدد .... مدد
هذا طريق النصر فاقنع
لا عتاد ولا عدد
أحد.... أحد
حر أنا
صبر تفجر للأبد
شوق تسامى في يقين النور وجدا...
واتحد
صالح أحمد
من ديوانه "رموز فجر المرحلة "

 أنا الطفل الذي سيموت طفلا ً وما ضيعت وجهي في الزحام ِ
وما مزّعت ُ روحي في هباءٍ وما غيّرتُ قلبي فـــي الرّغام ِ
ولستُ أموتُ بــاقٍ في النوايا وفي شفقِ الترائــب والعظام ِ
مصطفى مراد
من ديوانه :" كتاب الأشياء والأسماء " 2001.

 يا دجـلة الخير! مـــــاذا حَـــــلَّ وا لهفي عاث التتارُ دمارا ً حيثما انتشروا
أرضُ الحضاراتِ ناءَت تحت مغتصبٍ ما من مُجير ٍ ونارُ الحقد تستعرُ
عــــادت جحافلُ هــــولاكـــــو تُمزِّقـُها لا خير فــــي أمةٍ تذوي وتنكسِرُ
شفيق حبيب
من ديوانه:" أنا الجاني " 2005.

 دم الشهيد كتاب جل كتابه
يضم في دفتيه المجد ... لا الورقا
دم الشهيد نشيد, بعض نغمته
تروي لكل الورى تاريخنا عبقا
دم الشهيد رسول ضاء منطقه
بين الحماة بغير الحق ما نطقا
د. جمال قعوار
من ديوانه:" زينب" 1984.
 سأحمل روحي على راحتي
وألقي بها في مهاوي الردى
فإما حياة تسر الصديق
وإما ممات يغيظ العدى
ونفس الشريف لها غايتان
ورود المنايا ونيل المنى
لعمرك إني أرى مصرعي
ولكن أعد إليه الخطى
"عبد الرحيم محمود"

 فظلت سيوف العُرْبِ تعمل فيهُمُ وقــــل شفيت منهم بـــذاك صدورُها
وآب بنوك الغـُـرُّ قد أسلمت لهم صياصي الأعادي واستبيحت ثغورها
الشيخ سليمان الناجي الفاروقي

 وكيف يزور الكرى أعينا
ترى حولها للردى أعينا
وكيف تطيب الحياة لقوم
تسد عليهم دروب المنى
بلادهم عرضة للضياع
وأمتهم عرضة للفنا
اليا ابو ماضي
 سادوا فـلـم يستبح إنسان دولتهم وديـــل منهم فما هــانوا لما سُــلبوا
كانــت ربيعاً مــن الأيــــام دولتهم ومعرضاً راج فيه العــلــمُ والأدبُ
وكل فضل أتـــــى فالعربُ مصدُرُه بل أي فضا آتى لم تحوهِ العَرضبُ
الشيخ سليمان التابعي الفاروقي
 هنا استيقظ الجيل العظيمُ شرارة وأشــرق فجرُ الضاد فـي العتمات
يقاتل بالحرفِ المخبئ رسـالة ويكْـتـُـبُ ... فالتاريخُ حِبرُ دواةِ
وعاشَ لأمجادِ العُروبةِ كـُـلـِّـها وأعطى... فكانت أروعُ الصفحاتِ
محمد عزة دَروَزَة
 أنا إن سقطتُ فَخـُـذ مكاني يا رفيقي في الكفاح
واحمل سلاحي لا يخيفك دمي يسيل من السلاح
وانظر إلى شفتي أطبقتا على هوج الرياح
وانظر إلى عيني أغمضتا على نور الصباح
أنا لم أمت أنا لم أزل أدعوك من خلف الجراح
معين بسيسو
 مثلما كنت ستبقى يا وطن
حاضراً في ورق الدّفلى ،
وعطر الياسمين
حاضراً في التين ، والزيتون ،
في طور سنين
حاضراً في البرق ، والرعد ،
وأقواس قزح
في ارتعاشات الفرح
حاضراً في الشفق الدامي ،
وفي ضوء القمر
"توفيق زيَّاد"من قصيدة كلمات للوطن

 حملتُ شعوري على راحتي وأدخلـتـُهُ جنة ً عاطرة
وزيـنـتـُــهُ بــالـورودِ الحسان وغسلته بالمُنى الثائرة
وألبستهُ مـن جليل ِ الطموح ثيابا ً سـماويــة ً نادِرة
راشد حسين
من قصيدته"إلى ثائر"
 أنا قبل قرون
ما كنت سوى شاعر
في حلقات الصوفيين
لكني بركان ثائر
في القرن العشرين
سميح القاسم
من قصيدة بعنوان " في القرن العشرين"

 أتيت الشام
أحمل قرط بغداد السبية
بين يدي الفرس والغلمان
مجروحا على فرس من النسب
قصدت المسجد الأموي
لم أعثر على أحد من العرب
فقلت أرى يزيد
لعله ندم على قتل الحسين
وجدته ثملا ً
وجيش الروم في حلب
مظفر النواب
من ديوانه "الأعمال الشعرية الكاملة"
 أخذته حياة الشهادة
وظلت صورته تحدق بوجوه الغائبين هنا
وابتسامته الأبدية تورق خلف الإطار والزجاج
بمطر يغسل ملح الدمع والذاكرة
وفي نظراته
سرب من طيور الأبابيل
يحمل الحص وينطلق إلى الأفق البعيد
يعقوب أحمد يعقوب
من كتابه انا رامز يا ابي (2001)
 لست عرافاً ولا أطلبُ يوما ً أن أكونه.
غير أني أقرأ الماضي
وأستهدي عُيونّهُ
وأرى الحاضر كالماضي
وعوداً وحكايا.
ويداً تفتح للأجيال أبواب الرزايا.
د. فهد أبو خضرة
من ديوانه:"مسارات عبر الزوايا الحادة" 1998.
 أكتب بوضوح الضوء
أن موتاً ليس يرهبنا
لأننا في الموت نحيا
وفي دمنا الشهادة منذ خلقنا
نسفها يجري في العروق امتدادا
لشرايين الوطن
نصر بدوان – الأردن
من قصيدته:"أكتب بوضوح" 2007.
 المغول يريدوننا أن نكون كما يبتغون لنا أن نكون حفنةً من هبوب الغبار على الصين أو فارسٍ , يريدوننا أن نـُـحبَّ أغانيهُمْ كُلها كي يَحُلَّ السلام الذي يطلبون ... سوف نحفظ أمثالهم ... سوف نغفر أفعالهُم عندما يذهبونْ مَع هذا المساء إلى ريح أجدادهمْ .
محمود درويش
من ديوان "أرى ما أريد" 1990.
























الـبـاب الـثـانــي
أقوال حكيمة
 "لسنا ندري متى تنتهي الحرب, وليت بإمكاننا استئناف رحلتنا, سوف تستمر المعارك, بلا ريب, لوقت طويل ربما بلغ سنوات إن في كلتا الجهتين مقاتلين أشداء, كما أن الجيشين فخوران , بخوض المعارك, ليت هذه الحرب حرباً بين الصالحين والأشرار, بل هي حرب بين قوى تتناحر للاستيلاء على السلطة ذاتها, وعندما تندلع حرب مثل هذا النوع, فإنها تطول أكثر من أي حرب أخرى, لأن الله يقف فيها إلى جانب كل من الفريقين . في آن ".
باولو كويلو
من رواية الخيميائي
 "سيوفكم مغلفة بالصدأ, ورماحكم مكسورة الحراب, وتروسكم مغمورة بالتراب, فلماذا تقفون في ساحة الحرب والقتال؟!... إنما الحياة عزم يرافق الشبيبة, وجدٌ يلاحق الكهولة, وحكمة تتبع الشيخوخة, أما أنتم يا بني أمي فقد ولدتم شيوخاً عاجزين ثم صغرت رؤوسكم وتقلصت جلودكم فصرتم أطفالاً تتقلبون على الأوحال وتترامون بالحجارة."
(جبران خليل جبران)- ن كتابه العواصف
 من الأفضل الموت واقفاً من الحياة زحفاً.
أميليو زافاته
 رجل واحد شجاع هو أغلبية.
تومس جفرسون
 لا يمكن الاستعداد للحرب وفي نفس الوقت منعها .
البرت الينشتاين.
 إن لَمْ تعلم من أين جئتَ لم تَعلم إلى أين تذهب.
الإمام علي بن أبي طالب
من أمثال الشعوب :-
 العالم محترم في كل مكان, أما الملك محترم في بلاده فقط.
(مثل تبتي)
 ملك صالح خير من شرائع عادلة.
(مثل دانمركي)

 من ارتضى لنفسه أن يكون شاة, أكلته الذئاب.
(مثل فرنسي)
 الحقيقة والصباح ينجليان مع الوقت.
(مثل أثيوبي)
 الحمقى وحدهم يحتقرون تجارب الآخرين.
(مثل اسباني)
 الضمير اليقظ وسادة مريحة.
(مثل فرنسي)
 المجد المزيف قد يزهر ولكنه لا يثمر.
(مثل اسباني)
 قزم واقف خير من عملاق راكع.
(مثل أمريكي)
 قلوب متجاورة أفضل من منازل متجاورة.
 إن ثمن العدل دعاية أبدية.
(مثل أمريكي)
 ادخار الرجال أولى من ادخار المال.
 عندما تبدأ الحرب تفتح جهنم أبوابها.
(مثل بولندي)
 يمكن فتح العالم بأسره بالأقوال لكن ليس بالسيف المجرد.
(مثل جورجي)
 الشجاعة تصنع المنتصرين, والوفاق يصنع الذين لا يهزمون.
(مثل فرنسي)
 النصر من عند الله, لكن على المحارب أن يحارب بكل قواه.
(مثل هولندي)
 الجيش هو السمكة, والشعب هو البحر الذي يتحرك فيه.
(مثل فيتنامي )





الـــبــاب الـثــالـــث
أحاديث نبوية
عن أبي حمزة أنس بن مالك رضي الله عنه , خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم, عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحبّ لنفسه".
رواه بخاري رقم 13 ومسلم رقم 45
عن أبي ثعلبة الخشني جرثوم بن ناشر رضي الله عنه, عن رسول الله صلى الله عليه وسلم, قال:" إن الله تعالى فرض فرائض فلا تضيعوها, وحد حدوداً, فلا تعتدوها, وحرم أشياء فلا تنتهكوها, وسكت عن أشياء رحمة لكم من غير نسيان فلا تبحثوا عنها".
حديث حسن, رواه الدارقطني في سنة 4\184.
عن عائشة رضي الله عنها قالت, قال النبي صلى الله عليه وسلم:" لا هجرة بعد الفتح, ولكن جهادٌ ونيةٌ, إذا استنفرتم فانفروا".
متفق عليه
عن أنس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" ما أحد يدخل الجنة يحب أن يرجع إلى الدنيا، وأن له ما على الأرض من شيء إلا الشهيد, فإنه يتمنى أن يرجع إلى الدنيا, فيقتل عشر مرات, لما يرى من الكرامة".
متفق عليه.
عن أنس رضي الله عنه, أن رسول الله صلى الله عليه وسلم, قال:" لغدوة ٌ في سبيل الله أو روحةٌ, خير من الدنيا وما فيها".
متفق عليه.
عن عبد الله بن أبي أوفى رضي الله عنهما, أن رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أيامه التي لقي فيها العدو انتظر حتى مالت الشمس ثم قام فقال:" أيها الناس , لا تتمنوا لقاء العدو, وسلوا الله العافية, فإذا لقيتموهم فاصبروا, واعلموا أن الجنة تحت ظلال السيوف".
متفق عليه.
عن أبي هريرة عبد الرحمن بن صخر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" إن الله لا ينظر إلى أجسامكم , ولا إلى صوركم ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم".
رواه مسلم
عن أبي موسى عبد الله بن قيس الأشعري رضي الله عنه قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن رجل يقاتل شجاعة ً ويقاتل حمية ً, ويقاتل رياءً , أي ذلك في سبيل الله؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" من قاتل لتكون كلمة الله هي العليا , فهو في سبيل الله".
متفق عليه.
عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" من طلب الشهادة صادقاً أعطيها ولو لم تُصبه".
رواه مسلم.
عن جابر رضي الله عنه, أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"الحرب خدعة".
متفق عليه
عن الرسول صلى الله عليه وسلم :" من آذى ذمياً فقد آذاني, ومن آذاني كنت خصمه يوم القيامة".
صحيح.
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :" إن في الجنة مائة درجة, أعدها الله للمجاهدين في سبيل الله ما بين الدرجتين كما بين السماء والأرض".
رواه بخاري
عن عثمان رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:" رباط يوم في سبيل الله خيْرٌ مِنْ ألفِ يَوْم ٍ فيما سواهُ مِنَ المنازل".
رواه الترمذي
آيـــات قـرآنـيــة
بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى:" انفِرُوا خِفافا ً وثقالا ً, وجَاهِدُوا بِأمْوَالكُمْ وأنفـُـسِكُمْ في سَبيل الله".
(التوبة: 41)
قال تعالى :" أن الله اشترى مِنَ المؤمنين أنفسَهُمْ وأمْوَالهُم بِأنَّ لهُمْ الجنة يُقاتِلونَ في سَبيل الله فَيقْتُلُونَ, ويَقتُلونَ, وَعْدا ً عليه حقا في التوراة والإنجيل والقرآن. وَمَنْ أوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ الله , فاسْتَبْشِرُوا ببيْعكُمُ الذي بَايَعْتُم بِهِ , وذلكَ هُوَ الفَوْزُ العظِيمُ".
(التوبة: 111)
قال تعالى:"يَا أيُّها الذين آمنوا هَلْ أدُلُّكُمْ على تجارة تُنجيكُمْ مَنْ عَذاب أليم ٍ تُؤمنُونَ بالله وَرَسُولهِ, وَتُجاهدُونَ في سبيلِ الله بأمْوالِكم وأنفُسكم. ذلكُمْ خَيْرٌ لكم إنْ كُنتمْ تَعلَمُونَ يَغفِرْ لكم ذُنُوبَكُمْ , ويُدْخلكُمْ جَنَّات تجري من تحتها الأنهارُ, وَمَساكِنَ طيبة في جنـَّـاتِ عدْن ٍ , ذلكَ الفَوْزُ العَظِيمُ وأخرى تُحبُّونَها نصْرٌ منَ الله وَفَتحٌ قرِيبٌ, وبَشِّر المُؤمنينَ".
(الصف: 10- 13)
مقدمة
بقلم : صالح أحمد
عرابة البطوف
- التاريخ سجل الشعوب
- التاريخ يصنعه العظماء
- التاريخ دروس وعِبَر للأجيال
- التاريخ ليس مجرد أحداث عبرت.. ومعارك أديرت، وجيوش منتصرة؛ وأخرى منهزمة... وممالك تقام؛ وأخرى تهدم... وحضارات تبنى؛ وأخرى تباد ..
- التاريخ روح! من أدرك كنهها؛ وعاش خصائصها؛ وفك رموزها؛ وحذق أسرارها وأبعادها... يكون مهيّأ لدخول عالمها؛ ليصبح جزء منها.. جزء من دائرتها التي تحتضن دائرة الزمان... بمستقبله الذي يبنى ويصاغ من حاضره... وحاضره الذي لا بد يرتكز الى ماضيه كأساس ... ومستقبله كتطلّع وطموح مدروس ومنشود..
- التاريخ صور... نستجلي من خلالها تلك الروح الكامنة فيه... أو من وراء أحداثه.
- لن يتعلّم دروس التاريخ من يأخذ بالأحداث دون الروح والجوهر.. ولن يتعلم دروس التاريخ من يدرس التاريخ بانفعال وعاطفية؛ ودون أن يُعمل العقل والتفكير والتّأمل... ليصل إلى روح التاريخ وفلسفته.. وأرواح صانعيه وفلسفاتهم الكامنة طبعا في شموخ نفوسهم ومراميهم وأفكارهم وجهودهم...
- هذا هو النبراس الذي يشكل منطلق الأستاذ سهيل عيساوي عندما يكتب التاريخ، أو يؤلف في التاريخ... إنه يبحث عن الروح الكامنة في صفحات التاريخ، ليجليها، ويبثها لمن كان له قلب وروح وفكر ونبراس وطموح... ولمن كان له روح تتعشق التاريخ... ويبحث عن مكان له فيه...
- إنه لا يهتم بكتابة التاريخ كأحداث ووقائع... بل يجتهد في تقديم التاريخ كدروس وعبر وفوائد... من ورائها روح عظيمة، فيها يكمن سر التاريخ وأهله...
- إنه يقدم التاريخ كنهج حياة وتفكير، ونمط سلوك وممارسة من شأنها أن تكوّن حياةً؛ أو تصنع وُجودا... أو تخلق واقعا وكينونة... وليس مجرد أحداث وصراعات تتمخض عن قوي وضعيف... وغالب ومغلوب... متقدم ومتأخر... بل إنه يرى بالتاريخ درسا روحانيا، يتحول الضعيف خلاله -إذا أدرك وفهم الدرس بروحه- إلى قوي؛ يهزم جبروت الأقوياء، ويذل كبرياء المتغطرسين، ويقيم دولة العدل ...
- إنه يُعنى بعظمة التاريخ المنبثقة من روح الموقف والفكر والرسالة.. فلا نعجب لو وجدنا انفسنا هنا نقرأ مادة عن معارك وأحداث لطالما قرأنا وسمعنا عنها، وتعلمناها في دروس التاريخ في مدارسنا وكلّياتنا... ولكننا هنا نستشعر الغوص في أعماقها.. والتحليق في عوالم روحها؛ نستجلي عظمتها، وعظمة أرواح صانعيها ومعايشيها...
- سنجد أنفسنا هنا؛ ولأول مرة؛ نستشعر أننا جزء منها، من روحها، من رسالتها.. وليس فقط من أحداثها.
- فدعونا نقرأ بعون الله... ونعيش روح التاريخ ورسالة أهله.. وبحق... وبعد أن نشكر الأخ الأستاذ سهيل عيساوي.. متمنين له مزيدا من البذل والعطاء والتقدم.

مقدمة
بقلم: صالح زيادنة
راهط
بعد كتابيه بين فكي التاريخ وثورات فجّرت صمت التاريخ الإسلامي يعود إلينا الكاتب سهيل عيساوي بكتاب تاريخي آخر يحمل اسم معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي، وكأنه بذلك قد أخذ عهداً على نفسه بإصدار سلسلة من الكتب التي تتناول مادة التاريخ وتختصرها بأسلوب شيّق جذاب، ثم تخرجها في حلة قشيبة وثوبٍ جديد يتلاءم مع أسلوب العصر، وثقافة وذائقة القارئ المعاصر.
وفي هذا الكتاب يقدم لنا سهيل عيساوي وجبة سريعة ساخنة، ولكنها غنية ودسمة، وقد وضع فيها خلاصة المادة وعصارتها، وأضاف إليها تحليلاً لأسبابها ونتائجها، وما تمخضت عنه بعد ذلك من أمور كان لها وقعها وتأثيرها في تاريخ الأمة الإسلامية وحضارتها.
عشر معارك فاصلة في التاريخ تمتد من جزيرة العرب، إلى بلاد فارس، وإلى الأندلس والقسطنطينية يترك فيها المسلمون بصماتهم على صفحات التاريخ.
وما أجملها من بصمات تحمل في طياتها العدل والمساواة والمحبة والتسامح، ونشر دين الله وكتابه الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد.
عشر معارك فاصلة في التاريخ يغير بعضها موازين القوى ويقلب الأمور رأساً على عقب، ويحول المُستهدف الضعيف إلى قويّ منتصر يُخشى جانبه وتذلّ له الرقاب، ويطمس بعضها الآخر معالم حضارات دامت قروناً، فيطويها كما يطوى السجلّ، ليعفو عليها الزمان وتصبح أثراً بعد عين.
وإن يكن الإيمان هو أعظم طاقة وجدت على الإطلاق، وهو أقوى من كل الطاقات التي عرفتها البشرية، فإن إيمان سهيل برسالته ككاتب يزيده عزماً وإصراراً، ويجعله يستمر في طريقه يذلل الصعاب ويتخطى العوائق ليصل إلى الهدف الذي ينشده ويرتئيه، والذي يهدف من ورائه إلى تقديم وجبة إبداعية بين الحين والآخر إلى قرائه ومحبيه.
وإن يكن سهيل قد نجح في كتابيه السابقين كما يقول في مقدمته فهو بلا شك سيضيف نجاحاً آخر بهذا المُؤَلَّف الجديد الذي لا يقل عن سابقيه في جودة الطرح وجمال الأسلوب والدقة والموضوعية وانتقاء المادة بحكمة وروية.
وفي الختام نشد على يد زميلنا الكاتب والمبدع سهيل عيساوي ونتمنى له مزيداً من التقدم والنجاح والحياة الهانئة السعيدة، ونبارك له نشاطه الأدبي والفكريّ وعمله الدؤوب من أجل إثراء مكتبتنا العربية بمؤلفاته المميزة وإنتاجه الأدبي الغزير.



مقدمة الكاتب
التاريخ هو وقودنا الذي لا ينصب وسط بحر العولمة الجشع، التاريخ نهرنا العذب؛ مياهه لا تبدل ولا تكل عن المسير إلى المصب الذي يبعد كل يوم بضعة أميال، نعود إليه كلما اشتد علينا العطش والضياع على مأدبة اللئام، التاريخ منطادنا إلى المستقبل .
في هذا الكتاب نستعرض أهم المعارك الفاصلة في تاريخ الإسلام، أسبابها، نتائجها، أبعادها، أبطالها، لتكون مرجعا للدارسين ولعشاق التاريخ والبحث، وقلادة على صدر التاريخ البشري، نتعلم من أبطالها، نتفاعل معهم، نحاول استنشاق هواءهم ساعة الحسم. هذا الكتاب يجمع بين صفحاته أروع المعارك التي أثرت على الدولة الإسلامية وحضارتها، أو المعارك التي فتّت ساعدهم، ومزقت شملهم وأعاقت مسيرتهم.
إننا لنشير إلى أن رسالة الإسلام لم تكن مقرونة بالسيف، لأن المسلمين كانوا أشد الحرص على سلامة أعدائهم، ولم يرغموا أحداً على اعتناق دينهم، {أدع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن}. و{لا إكراه بالدين} .
كانت المعارك دفاعاً عن النفس وعن الدين الرباني الجديد، أو حرباً استباقية لإحباط مكائد الخصم . من خلال هذه المعارك الخالدة نصل الماضي بالحاضر، ونغرس في نفس العربي والمسلم بذور التاريخ الصحيحة، ونرسم الصفحات الناصعة بالمجد والبطولة.
إن ما يثلج الصدر، نجاح كتابَيّ: "بين فكي التاريخ" 1999, وكتاب "ثورات فجرت صمت التاريخ الإسلامي"2005، حيث قامت عشرات المواقع بنشرها على الانترنت كاملة، ومئات المواقع قامت بالاقتباس؛ أو بالسرقة حتى؛ ودون ذكر المصدر، واعتمد عليها الباحث والطالب، الأمر الذي زادني عزيمة وإصراراً على طرق هذا الباب مجدداً، مقدماً للقارئ العربي الجديد والموجز في لغة جميلة وصيغة شيقة ودقة وموضوعية علمية، لإغناء المكتبة العربية، وتعريف الأجيال المتعاقبة بمعارك وحروب المسلمين في سبيل كلمة الله، والدفاع عن النفس، وكذلك التعريف بالأبطال والفوارس، والخطط العسكرية النافعة.
فلم نكتف بعرض المعارك، إنما قمنا بتحليل النتائج وأبعادها ومواقف البطولة.. نأخذ منها العبر والعظات والدرر التاريخية، لتكون لنا مرجعاً تاريخياً يضيء عتمة الليل، ويصحح تخبط المركب وسط بحر هائج الظلمات، إن ارتشاف جرعة صحيحة وعذبة من التاريخ الإسلامي كافية لاستفاقة أكثر الناس خمولاً وجهلاً، فقد حرصت خلال كتابي على نقل القارئ إلى جو المعركة حتى يحسب نفسه مقاتلاً، أو شاهد عيان يختار بنفسه موقعه بين الجموع . وقمت بعرض الحقائق ومناقشتها بشكل عقلاني علمي، بعيداً عن روح الخرافة وجنح الخيال والمبالغة.. معتمداً على أمهات الكتب العربية، وكتب أجنبية، وكتب عربية حديثة، والمواقع المختصة على الشبكة العنكوبوتية، فجاء الكتاب بحلة بهية ومادة نافعة وموضوعية.
الإيمان هو أعظم طاقة وجدت على الإطلاق، أقوى من كل الطاقات التي عرفتها البشرية، الكيماوية والبيولوجية والنووية والذرية، والكهربائية والمائية، ولا تحتاج إلى استيراد وتهريب ولجان تحقيق وبحث عن الأسلحة.. ولا تهدد الأمن القومي والعالمي واستقراره. بها تذلل كل الصعاب، ويصبح الإنسان منا كأنه مليون مستحيل، تؤمن بمبدأ معين لا تستطيع كل قوى العالم بأسره أن تثنيك عن تحقيق مرادك. لما كان الإيمان تاج العرب والمسلمين؛ لم يهابوا الإمبراطوريات ولا جيوشها الجرارة، ولا جبالها ولا صحاريها ولا سدودها، انطلقوا بسرعة الريح يزرعون الإسلام والسلام في كل أرجاء المعمورة.

سهيل إبراهيم عيساوي
كفرمندا
كانون ثاني 2007


























الف
صل الأول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ehabmtwale.forumegypt.net
ايهاب متولى
مؤسس الموقع
مؤسس الموقع
avatar

عدد المساهمات : 1578
نقاط : 3229
تاريخ التسجيل : 10/01/2011
العمر : 39

مُساهمةموضوع: رد: معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي   2011-08-23, 13:52

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ehabmtwale.forumegypt.net
ايهاب متولى
مؤسس الموقع
مؤسس الموقع
avatar

عدد المساهمات : 1578
نقاط : 3229
تاريخ التسجيل : 10/01/2011
العمر : 39

مُساهمةموضوع: رد: معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي   2011-08-23, 14:00

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ehabmtwale.forumegypt.net
 
معارك فاصلة في التاريخ الإسلامي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الاستاذ ايهاب الاسلامى. :: السيرة العطرة :: السيرة والتراجم والتاريخ-
انتقل الى: